تم إكتشاف مانع الإعلانات "AdBlock"
نرجو إيقاف مانع الإعلانات

تطبيقات مجانية تفاعلية



الحظ في الحقيبة

img07

الحظ في الحقيبة


ذات يوم سأل الملك أحد ضباطه : هل تؤمن بالحظ ؟
فأجاب : نعم .. يا جلالة الملك ....
ضحك الملك ثمّ قال : أخشى أن لا تستطيع إثبات وجود شيء اسمه الحظ .
ردّ الضابط : يجوز ذلك يا جلالة الملك . ولكن إن كان الأمر يسرّك فسأفعل ذلك .. ولديّ خطة همس الضابط ببعض الكلمات في أذن الملك .
قال الملك : حسناً .. حسناً .. لنجرب ذلك ...
وفي تلك الليلة ، علّق الضابط حقيبة في سقف إحدى غرف القصر . ولكن لا أحد يعلم بمحتوياتها سوى الملك والضابط ..
ثمّ أُدخل رجلان إلى الغرفة ..
وحالما أُغلق الباب عليهما ذهب أحدهما واستلقى في أحد أركان الغرفة واستسلم للنوم ،في حين انتبه الآخر إلى الحقيبة المعلّقة فتناولها وأدخل يده فيها فوجد فيها بعض حبّات البازلاء .. فقال في نفسه :"سآكلها .. وإن كانت عشاءً رديئا " وراح يلتهم حبّات البازلاء الواحدة تلو الأخرى .
ثمّ أدخل يده ثانية فأمسك بين أصابعه أحجاراً من الماس . ولأن الغرفة كانت مظلمة فقد ظنها مجرد أحجار لا قيمة لها .. فرماها إلى صاحبه النائم قائلاً : "ولأنك كسول فبإمكانك أن تأخذ هذه الأحجار ."
وفي الصباح دخل الملك والضابط إلى الغرفة وعلما بما حصل فيها في تلك الليلة .. قال الضابط : والآن يا صاحب الجلالة .. ما تقول ؟
قال الملك : حقاً .. تبدو حجتك قوية .. وربما يوجد (الحظ) .. لكنه نادر كخليط أحجار الماس وحبّات البازلاء هذه .. لذا فلا تعش معتمداً على وجود الحظ .


Share
Facebook Twitter Google Buffer Digg Email LinkedIn Pinterest Reddit StumbleUpon Tumblr VK Yummly


العودة إلى القصص